حسين مقدادي
حسين مقدادي

حُلم / شعر : حسين مقدادي – مجلة أقلام عربية

حُلـم

وقـالت لـي كـلاماً لـستُ أقـوى
عــلــى كـتـمـانه أو أن أبــوحَـه

فـــإن واريــتُـهُ مــزّقـتُ قـلـبي
وإن أظــهــرتُـهُ يـالـلـفـضيحَه !

وحُـلمٍ فـيه جـرحٌ حيثُ أصحو
وياللهِ مـــا أحــلـى جــروحَـه !

لــروحٍ تـرتـوي وتـزيـدُ حَـرقاً
ويـظـمئُ إذ يـروّي فـيهِ روحَـه

لـقـائي بـالـمليحةِ لـيسَ يـخفى
وكيفَ وفي دمي عطرُ المليحَه

وإنّــي قـبـل أن تـنوي حـضورا
مـسيرة أربـعينَ وجـدتُ ريـحَه

حسين مقدادي

شاهد أيضاً

قصيدة ( شجن المساجد ) / شعر : ياسين عرعار – تبسة-  الجزائر

كَمْ دَمْعَةٍ سَجَمَتْ ، كَمِ ارْتَعَشَتْ يَدِي ! وَ القلْبُ  يَنْزفُ ..  حُرْقَةً  لِلْمَسْجدِ !! …