مجلة أقلام عربية ((إذا لم تحي)) للشاعر/حسن علي الكوفحي_ الأردن

*** إذا لَمْ تَحيَ … *** الوافر ***
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
إذا لَمْ تَحْيَ للخُلُقِ الكريمِ
فَكمْ ضَيَّعْتَ مِنْ شَرَفٍ عظيمِ
وَبالأخلاقِ عَقْلُكَ في رَشادٍ
وَإلَّا كُنْتَ كالْمَرءِ الْعَقيمِ
وَأخْلاقُ الْفَتى حِصْنٌ مَنيعٌ
لَهُ من دونِها مثل الْبَهيمِ
وَلِلْأجْسامِ أمراضٌ وَطِبٌّ
وَيَحْيا ذو الْجَهالَةِ كالسَّقيمِ
فَما قامَتْ حَياةُ في الْمَعالي
وَلا كانتْ لِغَيْرِ الْمُسْتَقيمِ
فَبادِرْ للفَضائلِ والْعُلومِ
تَنَلْ بِهِما حَياةً في النَّعيمِ
وَدنيا لا تَقومُ بغيرِ عِلْمٍ
كذلكَ شَأْنُ أُخْرى للحكيمِ
تَبَصَّرْ لا تَكُنْ أعْمى فُؤادٍ
وَكُنْ في سِدْرَةِ الْخُلُقِ الْكَريمِ
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
بقلمي / حسن علي محمود الكوفحي ..الأردن / إربد[/starlist]

شاهد أيضاً

قصيدة ( شجن المساجد ) / شعر : ياسين عرعار – تبسة-  الجزائر

كَمْ دَمْعَةٍ سَجَمَتْ ، كَمِ ارْتَعَشَتْ يَدِي ! وَ القلْبُ  يَنْزفُ ..  حُرْقَةً  لِلْمَسْجدِ !! …