مجلة أقلام عربية ::العلامة هناك ::للشاعرة /جميلة عطوي :: تونس

        aqlam_logo-300x108…العلامةُ هُناك…

في هذا الزَمان
تُؤسرُ الأحلامُ في كهف مُظلم
على بابه حُرَاسُ نحس …
بُوم وغربان…
تُغتالُ النوارسُ في حُضن الأفُق…
تُسرقُ رفَةُ العتق
فيبكيها البحرُ والشَُطآن…
زمن فيه تُهدرُ القيمُ
وتباعُ الإنسانيَةُ بأبخس الأثمان…
حياة تاهت فيها الضَمائرُ
واحتلَها اللَُصوصُ والقُرصان
لكن من عُمق الوجع يهتزَُ نبض
يُطببُ نزف الكلُوم ويُهوَنُ عيَ اللَسان
فينتفضُ الأسيرُ…
يُعلنُ العصيان…
وتركضُ الأحلامُ …تركُضُ…
تتحدَى …
مطيَتُها عزم مُتنمَر
وسرجُها أُرجُوان…
مُغامرة هي…
لا يُرهبُها لفحُ الهجير
ولا يغريها الظل والأفنان…
صفَقي أيَتُها الرَيحُ بين الدرُوب…
سُدَي السَُبُل بالحجر الصَُوَان…
العلامةُ هُناك…
نجم يشعَُ رغم الضَباب
وشمس تُذيبُ الجليد فيُبعثُ الكيان…
يُطلُقُ حضيرة البُؤس
ويعتنقُ عالم الإنسان.

جميلة عطوي
تونس

شاهد أيضاً

قصيدة ( شجن المساجد ) / شعر : ياسين عرعار – تبسة-  الجزائر

كَمْ دَمْعَةٍ سَجَمَتْ ، كَمِ ارْتَعَشَتْ يَدِي ! وَ القلْبُ  يَنْزفُ ..  حُرْقَةً  لِلْمَسْجدِ !! …