مجلة أقلام عربية ( غرامي )الشاعر/ سالم الضوي _ السعوديةالسعودية

غـرَامِيْ 

بـ( ريَّـا ) رَوْضُـهُ الـيَومَ رَبَّـعَا

وأسْــقَـاهُ غَــيْـمُ الــحُـبِّ عَـذْبًـا فَـأَيْـنَعَا

.

تَـعَـلَّـقَـهَا 

قَــلْـبِـيْ وَقَــــدْ كَـــانَ خَـالِـيًـا

فَــغَــاصَ الــهَـوَى فِـــيْ لــبِّـهِ وتَـرَبَّـعَـا

.

وحَــاوَلْـتُ 

مِـنْـهَـا مَـهْـرَبًـا غَــيْـرَ أنَّــنِـيْ

هَــوَيْـتُ بِـبِـئْـرٍ لَــمْ أَجِــدْ مِـنْـهُ مَـطْـلَعَا

.

ومَـــا كُــنْـتُ 

أنْـــوِيْ أنْ أبُــوْحَ بِـسِـرِّهَا

ولِــكِــنَّــهُ أَدْمَـــــى فُـــــؤَادِيْ وَقَــطَّــعَـا

.

وخَـــالـــطَ

 أنْــفَــاسِــيْ وأرَّقَ مُــقْـلَـتِـيْ

كَـــذَا الــعُـوْدُ إنْ مَـسَّـتْهُ نَــارٌ تَـضَـوَّعَا

.

ومَـــا كُــنْـتُ

 أَبْــكِـيْ قَـبْـلَهَا أوْ يَـهُـزُّنِيْ

حَـمَـامٌ عَـلَـى الأَغْـصَـانِ غَـنَّـى وَرَجَّـعَا

.

وكُـنْـتُ عَـلَـى

 الـعُـشَّاقِ أُلْـقِيْ نَـصَائحًا

وإنْ جَــاءَ ذِكــرُ الـحُـبِّ ولَّـيْـتُ مُـسْرِعَا

.

فَــلَــمَّـا

 تَـغَـشَّـانِـيْ هَــوَاهَــا عَــذَرْتُـهُـمْ

وَكُــلُّ الَّـــذِيْ عَــانَـوهُ عِــنْـدِيْ تَـجَـمَّـعَا

.

هِــيَ الـمُـزْنَةُ

 الـوَطْـفَاءُ سَـالَـتْ دُمُـوْعُهَا

عَـلَى مُـوْحِـشٍ فَاهْـتَزَّ عُـشْـبًا وأمْـرَعَـا

.

هيَ السَّلْسَلُ 

الصَّافِيْ لمَنْ كَانَ صَادِيَاً

هِيَ الـدِّفْءُ إنْ حَـسَّ الـشِّتَاءُ وأوْجَـعَا

.

هـيَ الـشَّهْدُ

 يَـشْفِيْ مُـدْنَفًا مِـنْ عـنائِهِ

هيَ الرَّوْضـةُ الـفَـيْحاءُ عَـرفـاً ومَـرْتَعَا

.

إذا أَبْــصَـرَتْ 

عَـيْـنَـايَ خِـشْـفَاً رَأَيْـتُـهَا

وَإِنْ أبْـصَـرَتْ مُـهْرَاً مِـن الـخَيْلِ أرْوَعَـا

.

وفـــيْ الــدَّوْحـةِ 

الـغَـنَّـاءِ فَــاحَ عَـبِـيْرُهَا

وفــيْ الـبَـدرِ إذْ أفْـنَى الـظَّلامَ وضَـيَّعَا

.

وفــيْ الـشَّمْسِ 

تَـغْزُوْ كـلَّ يَـوْمٍ بِـنُوْرِهَا

حِمَـى الـلّـيلِ فـانْـهَارَ الـعَـتِيْمُ وَوَدَّعَــا

.

أراهَـــا أَمَــامِـيْ

 حَـيـثُ يَـمَّـمْتُ وجـهـةً

أتَى طـيـفُهَا نَحْوِيْ وبـالسَّيْرِ أوْضَـعَا

…………………..

#سالم_الضوي

شاهد أيضاً

قصيدة : العشقُ السلاف / شعر : علي كريم عباس – العراق

على قَدر الضنى يَمضي الشبابُ ومـَنْ أحـبـبـتُ جافــــاهُ الإيـابُ عتبتُ وما على العشـّــاقِ ذنــبٌ إذا …