مجلة أقلام عربية( قلبي وأشجانه ) للشاعر د. مختار محرم

قـلبي وأشـجانه فـي الحب ما اتفقا
مــسـافـران بــــدربٍ أدمـــن الـقـلـقا

تـقـاسما حـلـم الـمـنفى فـمـا الـتـقيا
يـومـا عـلـى أمــلٍ حــيٍّ ولا افـترقا

كـأنـني دمـيـةٌ مــن لـوعـةٍ شَـمُـطت
وفـــي لـظـاهـا بـقـايـا مـوعـد ولـقـا

تــبـسُّـمـي لــــم يــعــد إلا مــنــاورة
كـئـيبة خـلـف دمــع يـشـعل الـومقا

ورغبتي في امتلاك الروضِ عاريــةً
تـموت مـن سكرة الـورد الـذي عبقا

أنــا.. كأيــام عـمـري مــوسمٌ غـربت
أيــامـه قــبـل أن يـسـتوطن الأفـقـا

ظـلـي الـذي غـاب عـني لاح مـكتئبا
كـهـاجس مــن جـراح الـغربة انـبثقا

وصــرت فــي آخـر الأحـزان قـافية
رويُّــهــا غــافــل الأوزان واحـتـرقـا

مختار محرم 22أكتوبر

شاهد أيضاً

قصيدة ( شجن المساجد ) / شعر : ياسين عرعار – تبسة-  الجزائر

كَمْ دَمْعَةٍ سَجَمَتْ ، كَمِ ارْتَعَشَتْ يَدِي ! وَ القلْبُ  يَنْزفُ ..  حُرْقَةً  لِلْمَسْجدِ !! …