ويلي من الحب / شعر : د . فواز عبدالرحمن البشير – سوريا

 

كأس المودة أحياني وأرداني 
وبدل الحب أفراحي بأحزان

وحرت بالشوق كم يأتي على كبدي
وكم يخيط من اللوعات أكفاني

وكم يداعب آهاتي فيشعلها 
كأنها جمرة في قلب إنسان

قد حرقت بلظى التبريح أوردتي 
كما تقطع بالتسهيد شرياني

ويلي من الحب لا يرضى يفارقني
وحمله في شغاف القلب آذاني

أبلغ حبيبا غدا في الروح مسكنه 
أن التصبر عن لقياه أعياني

وأن طول النوى والهجر أتعبني 
وأن صبري أضناني فأفناني

فهل يجود على قلبي فيذكرني 
ويرسل الود عطرا ثم ينساني

وهل سيقبل بي ضيفا بمنزله 
وهل سيرضى إذا ما الشوق ناداني

وهل سيغفر زلاتي وقد كثرت 
وهل سيقبل عذرا من فتى جاني

دمعي يسيل على خدي في قلق 
والكل يسأل عن حالي وعن شاني

وأكتم السر لا أفشيه عن جهل 
وأظهر الشك في حبري وألواني

وأدعي أنني ما عدت مكترثا 
وليس لي دونكم من شاغل ثاني

فليتني عندكم أحظى بمنزلة 
ويرحل الخلق عن أرضي وأوطاني

  • د فواز عبدالرحمن البشير – سوريا

شاهد أيضاً

قصيدة : العشقُ السلاف / شعر : علي كريم عباس – العراق

على قَدر الضنى يَمضي الشبابُ ومـَنْ أحـبـبـتُ جافــــاهُ الإيـابُ عتبتُ وما على العشـّــاقِ ذنــبٌ إذا …