(خريف الوعود)للشاعر :أحمد المعرسي

خريف الوعود

شعر / أحمد المعرسي

الإهداء/ إلى حنائها المصلوب في ذاكرتي

سكبتْ قلبي عليكْ يوم شفتْ كفكْ مُحنّى ومُشقركْ من جراحْ
يوم أنَّ قلبي الذي بنار صدكْ تغنّى سكبت لك ألف آحْ
قهري عليكْ حينما عذبتْ قلبي الُمعنّى واشبعتْ صبري رماحْ
•••
أنا سقيتك هوى صافي كؤوسه أماني واسقيت قلبي حريقْ
نقشت لك ورد روحي مفرش مطرز معاني رديت قلبي طريق
ماكان لايق عليك ياسِيد كل الغواني ماكان والله يليق
تُبكي الذي لملمك من ثغر كل المغاني ومن شفاه الرحيق
•••
حِنّا كفوفك زمان كنت اجمعه من دموعي اليوم مَنْ يجمعكْ
ذبحت قلبي الذي كان يحرسك في ضلوعي كُثر الغنج ضيعكْ
شنساك لو ينحرق قلبي وأنسى هجوعي ولو معك ما معكْ
•••
أنــا غرامي صلاه وزهر حبي تسابيح ْ وأنت حبك عقابْ
وهمس روحي نحيب ونبض هجسي تراويح وأنت قلبكْ سرابْ
كَسَرت قلب الندى وامسيت تجري مع الريح حبيت شوك العذابْ
بكره تجي تعتذر ما ينفع الحب تصليح خلاص جف الكتابْ
•••
شاتوب مليون مره إني كتبتك قصيده واحرق فؤادي عليكْ
وانسى زمان اللقا خلف التلال البعيده حين كنت آوي إليك

شانسى زمان كنت اجي أجري بِكَفّي جريده أرمي بها في يديك
واواعدك أنني باكتب قصيده جديده أرخصت قلبي لديك
•••
قنعت منك خلاص نسيت رقصة نهودك نسيت سحر الخدودْ
نسيت حتى الهوى ذي في شواجب ورودك نسيت حتى الورودْ
افرح بنفسك قليل بكره إذا جف عودك تذكر خريف الوعودْ

شاهد أيضاً

قصيدة ( شجن المساجد ) / شعر : ياسين عرعار – تبسة-  الجزائر

كَمْ دَمْعَةٍ سَجَمَتْ ، كَمِ ارْتَعَشَتْ يَدِي ! وَ القلْبُ  يَنْزفُ ..  حُرْقَةً  لِلْمَسْجدِ !! …