عَلَى دَربِ التُّقَى / شعر : أبو أنور علوش

عَلَى دَربِ التُّقَى شــَيَّدت ُقَصْري
وفي آيِ الكِتَابِ شَرحْتُ صَدري

هي الدُّنــــيا مَــــتاعٌ حينَ تأتــي
لكلِّ غــرورِ نفــس ٍ دون َ عــــُذْرِ

فكيفَ إذا تَولَّــــتْ بعدَ حيــــنٍ 
وفي وهجِ الغِوَى ترَكَتْهُ يجري

فلا رَجــــوى بأطمــــاعٍ لدنــــــيا
ولا تُغنــي عن الأُخــرى بأمــــــرِ

فليــس َبــــــدارِ دُنــــيانا مــــَقامٌ
وإنْ طالــــتْ ..على نقصٍ وقِصْرِ

فَعــشْ دنــــياك َفي علم ٍ وديــنٍ
وَتقوى الله ِ تلــــقاها بصبــــــــرِ

وآمــــِنْ واســتقم ْ في كلِّ جهدٍ
ووقتك َ بينَ توحيــدٍ وذكـْـــــرِ

وصــلِّ على النــبيِّ بكلِّ حيــنٍ
وخلِّ الحمــد منك دعاء شُــــكْرِ

وســلِّمْ للقضــاء ِ بحكــــمِ ربٍّ
وقلْ : لله ِقد فوّضــــتُ أمــــــري
٠٠٠٠٠
 

  • شعر : أبو أنور علوش .

شاهد أيضاً

قصيدة : العشقُ السلاف / شعر : علي كريم عباس – العراق

على قَدر الضنى يَمضي الشبابُ ومـَنْ أحـبـبـتُ جافــــاهُ الإيـابُ عتبتُ وما على العشـّــاقِ ذنــبٌ إذا …