(إشرب سراب الحب) للشاعر / أبو عمار ياسر القاسمي

إشـــرب ســراب الـحـب واقــرأ أحـرفـه
واحــلــم بــأضـغـاث الــغــرام الـمـقـرفة

واكـتـب إلــى ‘لـيلى’ و ‘سـلمى’ وابـكِيَنْ
أطــــــــلال دارٍ لــلــحـبـيـب مُــخَــلَّــفَـة

واعشق ‘نُهى’ واهجر ‘سُهى’ واترك ‘مَها’
راسِــلْ ‘جـمـيلة’ فــي الـلـيالِ الـمـنصفة

هــاتــفْ ‘ســعــادَ’ وقـــل لِ’لـمـيـا’ أنــهـا
عِـــشْــقُ الــفــؤاد وزِدْ لــهــا بـالـفـلـسفة

إعــشــق بــنــات الــكــون دون تــريــثٍ
واحــلـف لــهـنّ عـلـى سـبـيل (الـلـفلفة)

مـــا كـــل هـــذا يــا بــن آدم مــا جــرى
صــن عـرضـهنّ فــإن عـرضـك مَـنـصَفَة

أحـــبــب بـــصــدقٍ واتــــقِ الله الــــذي
يـــدري بــمـا تـجـنـي يـــداك الـمـسـرفة

أفـــلا تــخـاف اللهَ فـــي شــرف الـنـسا
وارجــــو مــــن الله الــظــلال الــوارفـة

ســـطــر لــزوجـتـك الـحـبـيـبة أحــرفــاً
واشــبـع فـــؤادك مـــن حـلائـل مـتـرَفة

مــــا أجــمــل الــعـشـق الــحـلال فــإنـه
تُــــروى بــــه تــلـك الـقـلـوب الـواجـفـة

أبو عمار ياسر القاسمي

شاهد أيضاً

قصيدة ( شجن المساجد ) / شعر : ياسين عرعار – تبسة-  الجزائر

كَمْ دَمْعَةٍ سَجَمَتْ ، كَمِ ارْتَعَشَتْ يَدِي ! وَ القلْبُ  يَنْزفُ ..  حُرْقَةً  لِلْمَسْجدِ !! …