إنَّ المـحبـةَ في القـلـوبِ وفاءُ. / شعر : إبراهيم العزي – اليمن

10329190_713318602043344_8312687155550225470_n

  • إنَّ المـحبـةَ فـي القلوبِ وفاءُ.

 

و تــلـومـنـي فــــي حــبِّـهـا الـحـسـنـاءُ
مــهــلاً .. أَكُـــلُّ الـعـاشـقين ســـواءُ ؟!

قَدْ غنَّتِ الأشواقُ حاءَكِ في الهوى
فــبــدا بــوجـهـيَ مــــن غــرامِــكِ بـــاءُ

وحـــدي هُــنـا أقْــتَـاتُ مُـــرَّ صَـبَـابَتي
و عــلــى الــنُّـهـى تَـتَـزاحـمُ الأســمـاءُ

وهــــي الأمــيــرةُ أحــكـمـتْ إغــلاقَــهُ
فــــــإذاُّ الــنِّــســاءُجَــمَــالُهنَّ، هَـــبــاءُ

و إذا الـغـرامُ مــعَ الـضَّمِيرِ اسـتوطَنَا
قَـــلـــبَـــاً ،فـــلـــيــسَ يَــــهُــــزُّهُ إغــــــــراءُ

ووقـفـتُ فــي ذاتِ الـمـكانِ، مـكـانِها
فــتــوافـدتْ مـــــن طــيـفِـهـا أشـــــذاءُ

و كــــــأنَّ أَزهــــــارَ الــربــيــعِ تــفــتـقـتْ
فــتـعـطـرتْ مـــــن فـيـحـهـا الأرجــــاءُ

كــــم مــــرةٍ عــــن نــاظــريَّ حـبـيـبـتي
غــابــت،لــتــبــدوَ إثـــــرهــــا غـــــيــــداءُ

لــــــمْ يــلـتـفـتْ قــلــبـي لـــهــن، فــكــلُّـه
حــــــــــبٌّ لـــــهـــــا ، ومـــــــــودة ،ٌ وولاءُ

وأعـيشُ أحـفظُ فـي الـبعادِ عـهودَنا
وكــــأنَّـــمـــا الــــتـــقـــوى عـــــلــــيَّ رداءُ

إنِّــي فُـطِـرتُ عـلى الـنَّقاءِ، ولـم أزلْ
مـــــا كـــــان لـــــي بـالـفـاتـنـاتِ رجــــاءُ

ونـقشتْ فـي كـتبِ الـغرامِ عقيدَتِيْ
إنَّ الــمـحـبـةَ فـــــي الــقـلـوبِ وفــــاءُ.

  • إبراهيم العزي – اليمن 

شاهد أيضاً

قصيدة ( شجن المساجد ) / شعر : ياسين عرعار – تبسة-  الجزائر

كَمْ دَمْعَةٍ سَجَمَتْ ، كَمِ ارْتَعَشَتْ يَدِي ! وَ القلْبُ  يَنْزفُ ..  حُرْقَةً  لِلْمَسْجدِ !! …