مجلة أقلام عربيةأتعشق؟ جديد الشاعرة لينا محمود

أَتَعْشَقُ…
أَمْ أنتَ… لا تَعْشَقُ…؟
عُيونِي… وفي بَحْرِهَا تَغْرَقُ

أَهِمْتَ بسَحْرِي…؟

وذُبْتَ بنَحْرِي…؟
وصِرْتَ بكَفِّي… شذاً يَعْبُقُ …؟

أَمَا كُنْتَ…
تَدْرِي بأنَّ العُيونَ….
لها أسْهُمٌ في الهَوَى تُرْشَقُ

ومَا كُنْتَ تَدْرِي…
بأنَّ القُلُوبَ….
ظِباءٌ بها سَهْمُنا يَمْرُقُ…؟

تعالَ…
أُنَبِّئْكَ كيفَ السَّماءُ…
بلَحْظِ عُيُونِ الهَوَى تُبْرِقُ

وكيفَ…
إذا ما تلَوْتُ حُرُوفِي….
ترَى كُلَّ سَمْعٍ لها يُطْرِقُ

وكَيْفَ…
إذا ما رفعْتُ سِتاراً…
عنِ الحُسْنِ… خِلْتَ السَّنا يُشْرِقُ

وأنِّي..
كسَوْتُ الحُروفَ جَمالاً
كوِلْدَانِ خُلْدٍ …. فلا يَخْلَقُ

وضَعْتُ..
بثَغْرِ السَّماءِ… بُدُورِي…
كَوامِلَ تَزْهُو… ولا تُمْحَقُ

وما ذاكَ فَخْراً بذَاتِي…
ولكِنْ….
أُحَدِّثُ عنْ نِعْمَةٍ تُغْدَقُ

وعَنْ كُلِّ قَلْبٍ ..
تَضوَّعَ عِشْقاً….
وفي كُلِّ نَبْضٍ…. بهِ يَخْفُقُ

وأَحْمدُ رَبِّي…
وأَسْجدُ شُكْراً…
فغُصْنِي بما أَشْتَهِي مُورِقُ

#قمر_دموي
#لينا_محمود

شاهد أيضاً

قصيدة نثرية (عِطْرّ في كُمِّ المساء) / شعر : د . ربيعة برباق – الجزائر

منذ صدفة وأنا على حافة لياليه بنصف عمرٍ بأمنية خرساء                                   كالشمس حين غادر فقدتُ ظلي          …