من مَزَّقَ الأوطانا؟ / شعر : منصور الخليدي – اليمن

23380377_579906012400871_7618256553576760591_n

  • من مَزَّقَ الأوطانا؟

أرخيتُ للوجعِ العنيدِ عِنانا 
و مَضيتُ وحدي أرتجِي الرحمانا

قف يا زمان على المرافئ إنني 
خلفَ المدى أستنشقُ التِحنانا

بحرٌ أنا و مدائني مطمورةٌ 
من يا تُرى يستَعذِبُ الأحزانا

فخرائطُ السُعدِ القديمِ تمزَّقتْ 
أنَّى اتجهتَ تكشَّفتْ حِرمانا

لم يَبقَ إلا نبضُ بحرٍ غادرٍ 
و نوارسٌ تَرثي الذي قد كانا

والسُحبُ في كَفِ المَدى مدهوشةٌ 
ماذا جَرى ؟ من مَزَّقَ الأوطانا؟

* شعر : منصور الخليدي – اليمن 

شاهد أيضاً

قصيدة ( شجن المساجد ) / شعر : ياسين عرعار – تبسة-  الجزائر

كَمْ دَمْعَةٍ سَجَمَتْ ، كَمِ ارْتَعَشَتْ يَدِي ! وَ القلْبُ  يَنْزفُ ..  حُرْقَةً  لِلْمَسْجدِ !! …