نورٌ على الكون / شعر : فواز علي الطيب – اليمن

22686696_786082701576159_549562377_n

  • نورٌ على الكون

نورٌ على الكونِ في الآفاقِ مُبتسمُ
يُجلَى بهِ الظُّلم والإظلامُ والظُّلَمُ

منذُ انطلاقةِ نورِ اللهِ قُدوتنا
محمدٍ حُطِّمَ الطغيانُ والصنمُ

قد كان وحياً وقرآناً يردِّدُهُ
صحبٌ كرامٌ ببعض البعض منسجمُ

كانت به رايةُ الإسلامِ خافِقةً
في كلِّ شبرٍ ولم يُسقط لها عَلَمُ

قد أسمعَ الدينُ آذان الورى وبه
دانت قلوبٌ ويَشدُو في الأنامِ فَمُ

من بعدهِ حَملَ الأخيارُ رايتهُ
صحبٌ كـرامٌ بهم ما خاب معتصمُ

كل البسيطةِ عدلٌ كان يحكمُها
والظلم صار من الأرجاءِ ينعدِمُ

والفرسُ قد أنهكَ الفاروق جذوتَها
جيشٌ أغار وما للروم قد رحموا

والقدسُ جاءَ إليها فاتحاً وغدت
شرقاً وغرباً بدينِ الله تلتحمُ

أمثال خالد والقعقاع من بهما
عزٌّ وفخرٌ وتخشى منهمُ العجمُ

وجاءَ يَعدو صلاحُ الدينِ ممتشقاً
سيفَ الكرامةِ للأمجادِ يغتنمُ

للهِ للدين للأحرار فلتثبوا
يا أمةً كيف أن تجتازها أُممُ

حزنٌ تملَّكَ قلبي وانتشى ألماً
فَحالِ أمتنا قد صار ينقسمُ

تمزق العربُ وانصاعوا لعاهرةٍ
يقودُها ترمبُ ذاكَ الحاقدُ الهرِمُ

تنساقُ قادتُنا في أمرِهم ولهم
تجاوزوا الدين حتى ضاعتِ القيمُ

القدس نادى لِوا الأحرارِ معتصماً
والعرب للشجبِ والتنديدِ تحتدمُ

يا قدسُ يا قِبلتي الأولى ومقدِسنا
للهِ وعدٌ لنا والنصر مُرتسمُ

تاريخُك النصرُ بالأمجادِ مُحتزمٌ
غداً رجالٌ لأرضِ القدسِ تَنتقِمُ

وعدٌ من اللهِ أنَّ النصر موعدنا
والوعد آتٍ ولن يبقى بها صنمُ

 

  • شعر : فواز علي الطيب – اليمن 

شاهد أيضاً

قصيدة : العشقُ السلاف / شعر : علي كريم عباس – العراق

على قَدر الضنى يَمضي الشبابُ ومـَنْ أحـبـبـتُ جافــــاهُ الإيـابُ عتبتُ وما على العشـّــاقِ ذنــبٌ إذا …