هل لـلمـحـاسنِ بـعـدَهُ إنســـانُ / شعر : فائــز قاسم – اليمن

22154648_1940668632813864_1773029256349171231_n

  • هل لـلمـحـاسنِ بـعـدَهُ إنســـانُ . 
  • شعر : فائــز قاسم – اليمن .

 

هل لـلمـحـاسنِ بـعـدَهُ إنســـانُ
أو للقصـــائدِ دونـَــهُ عُنــــوانُ

أو للصـباحِ بغيـرِ وجـهِ محـمـدٍ
نــورٌ وهـلْ لـطـلوعِـهِ صَفْـوانُ

أو للنسـائـم إن مـرَرْنَ روائـحٌ
أو للـميـاهِ بـنـهــرِهـا جـريـــانُ

أو للـمسـاءِ إذا دنــا من دونِـهِ
ليـلٌ ســرى في جــوِّهِ قـمـرانُ

أو للقـرائـحِ في الـجـوانحِ جـابرٌ
أو للـجـوارحِ حـولَهـا دورانُ

أو لـلـدقائق عاشقٌ من دونِهِ
أو للثـواني هائــمٌ هيـــمـانُ

حتى الـمـزاهـرُ بعدَهُ ما أزهرَتْ
والـوردُ لـم ينفـحْ ولا الريحـانُ

كلا فلـيس لحـاجةٍ من بعـــدِهِ
فـرَحٌ يطـوفُ بـهـا ولا سُلـوانُ

صلـواتُ ربـي ما الملائكُ سبَّحوا
تغشاكَ يا إنـســانُ يـا إنـســـانُ

 

  • شعر : فائــز قاسم 
  • – الحــراز- اليمن .

 

جـمـعـتكـم مبـاركـة بالصـلاة على محمد وآلـه.

شاهد أيضاً

قصيدة ( شجن المساجد ) / شعر : ياسين عرعار – تبسة-  الجزائر

كَمْ دَمْعَةٍ سَجَمَتْ ، كَمِ ارْتَعَشَتْ يَدِي ! وَ القلْبُ  يَنْزفُ ..  حُرْقَةً  لِلْمَسْجدِ !! …