(ياقِبلةَ الحُبِّ) للشاعر:صقر فاضل – اليمن

(ياقِبلةَ الحُبِّ)
ياساكناًفي فؤادي والشرايينِ
وذِكرُهُ بلهيب الوجد يكويني
***
ألستَ تسكُنُ في قلبي وأوردتي.!
فاترُك هُنالِكَ تحريكَ البراكينِ
***
لكنَّكَ النبض نبض الروح في جسَدي
ستغربُ الرُّوحُ لو أضحى بتسكينِ
***
ياغائباً ظلَّ عندي لا يفارقُني
حَيَّرتَني فيك يا أسمى عناويني
***
طِر بي إليكَ بأشواقٍ مُجَنِّحَةٍ
ياقِبلةَ الحُبِّ في الدُّنيا وفي الدِّينِ
***
طِر بي إليهِ بُرَاقَ الشِّعرِ مُنطَلِقاً
إن لم يَطِر بي لعلَّ الشعر يُسليني
***
طَوَّف بروحي على أعتابِ فاتنةٍ
كأنها-قَطُّ- لم تُخلَق من الطينِ
***
وإنما هي فردوسيّةٌ خُلِقَت
من زعفرانٍ خليطٍ بالرياحينِ
***
واصعد إلى عرشِها الرَّيانِ مقتطفاً
أحلى العناقيد من أحلى البساتينِ
***
كم قلتُ : (ياقلبُ هذا جُرحُ أُمَّتِنا
يدمي وأنتَ بذِكرِ الغِيدِ تُغريني!!!)
***
فقال لي القلبُ : (ذِكرُ الغيدِ مفخَرَةٌ
لِأُمَّةِ العُربِ في نصرٍ وتمكينِ)
***
ياناهبَ الروحِ ..قد أنسيتَني يَمَني
وما يُعانيهِ قَومي في فلسطينِ
***
تشدو لقلبي مواويلاً تُرَتِّلُها
عن العراقِ وأهل الشام تُلهيني
***
طِر بي إليكَ فنار الشوق في كبِدي
تكادُ في البُعدِ عنكَ اليومَ تثويني
***
هل كانَ وعدُكَ حقًّا..أم تُماطلُني?!
ياجَنَّةَ الخُلدِ يا أعلى دواويني
***
شعر/صقرفاضل

شاهد أيضاً

قصيدة : العشقُ السلاف / شعر : علي كريم عباس – العراق

على قَدر الضنى يَمضي الشبابُ ومـَنْ أحـبـبـتُ جافــــاهُ الإيـابُ عتبتُ وما على العشـّــاقِ ذنــبٌ إذا …

استمر باستخدام المتصفح
لتحميل التطبيق اكبس على إضافة إلى الشاشة الرئيسية
إضافة إلى الشاشة الرئيسية
أقلام عربية
احصل على تطبيق الويب الخاص بنا. لن تشغل مساحة على هاتفك.
تحميل
تحميل
تحميل التطبيق يتم بشكل سريع جدا ولا ياخذ من مساحة قرص الهاتف
تحميل