(يا سيدي المختار) للشاعر :حسام الدين جلول

يا سيدي المختارُ حسبُكَ أنّهم
ماتوا جميعاً كالكلابِ النّافقة..

و بقيتَ وحدكَ في النفوسِ معظّماً
تعلو بذكركَ كالجبالِ الشّاهقة..

ما أحمقَ الأعداءَ حينَ تخيّلوا
أنَّ الحِبالَ و أنَّ طوقَ المِشنقة..

قدْ تقتلُ الإصرارَ عندَ رجالِنا
أو تقتلُ الإقدامَ فيهم و الثّقة..

دخلوا كما الفئران سَمَّ جحورِهم
و بقيتَ للتاريخِ شمساً مشرقة..

كالنّخلةِ الشّماءِ ذكرُكَ سيّدي
تبقى برغمِ الموتِ دوماً باسقة..

#حسام_الدين_جلول

سوريا

شاهد أيضاً

قصيدة ( شجن المساجد ) / شعر : ياسين عرعار – تبسة-  الجزائر

كَمْ دَمْعَةٍ سَجَمَتْ ، كَمِ ارْتَعَشَتْ يَدِي ! وَ القلْبُ  يَنْزفُ ..  حُرْقَةً  لِلْمَسْجدِ !! …

استمر باستخدام المتصفح
لتحميل التطبيق اكبس على إضافة إلى الشاشة الرئيسية
إضافة إلى الشاشة الرئيسية
لتحميل التطبيق اكبس على
ثم اختار
إضافة إلى الشاشة الرئيسية
استمر باستخدام المتصفح
لتحميل التطبيق اكبس على
ثم اختار
إضافة إلى الشاشة الرئيسية
استمر باستخدام المتصفح
استمر باستخدام المتصفح
لتحميل التطبيق اكبس على
ثم اختار
إضافة إلى الشاشة الرئيسية
أقلام عربية
احصل على تطبيق الويب الخاص بنا. لن تشغل مساحة على هاتفك.
تحميل