يتعرى حنينه المستفزُّ / شعر : د.ريم سليمان الخش – سوريا

يتعرى حنينه المستفزُّ
مثل ذئبِ لظبية راح يغزو
.
ألف موتٍ ملغمٍ إنْ تُطيعي
ألف شوقٍ مطهّمٍ لا يُبَزُّ
***
بدرُ عشقٍ بظهره رمح شكٍ
واحتدام مولّهٌ ومهَزُّ
***
يتعرى مضمّخا بشعورٍ
يعبق القلب طيبه ويُلزُّ
.
طرّز الوجد بالزهور ولكن
من دمائي ومهجتي جاء طرزُ
***
قد تمادى بإثمه ثمّ ماذا؟
قلب طفلٍ وحبّه المستفزُّ !!
.
ليس عندي صبابة بعدُ لكن
كان روحي وقربه ليَ كنزُ
***
لاتُلبي براءة الشوق إمّا
يتعالى صراخه ويهزُّ
.
ربما صدّع الجدار حنينٌ
ربما قلّبَ المواجع نكزُ
.

  • شعر : د.ريم سليمان الخش – سوريا 

شاهد أيضاً

قصيدة ( شجن المساجد ) / شعر : ياسين عرعار – تبسة-  الجزائر

كَمْ دَمْعَةٍ سَجَمَتْ ، كَمِ ارْتَعَشَتْ يَدِي ! وَ القلْبُ  يَنْزفُ ..  حُرْقَةً  لِلْمَسْجدِ !! …