مجلة أقلام عربية(ورد جوري ) للشاعر / سالم الضوي_ السعودية

ذَوَى ورْدُهـا

(الـجُورِيُّ)بعدَ ربـيعِهِ

ومالَتْ إلى نَحْوِ الغُرُوبِ شُمُوْسُهَا

.

وَكَـانـتْ لَـنـا 

الأيــامُ إبَّــانَ وَصْـلِـها

تُـضَـاحِكُنَا فـيْ كـلِّ حِـيْنٍ رُؤُوْسُـهَا

.

فَـلمَّا نَـعى 

النَّاعيْ الّذيْ كانَ بيننا

تَـغَـيَّـرتِ الـدُّنـيـا وبَـــانَ عُـبُـوسُـهَا

.

وبَعْدَ الَّذِيْ 

ذُقْنَاهُ مِنْ طِيْبِ شَهْدِهَا

شَـرِبْنَا الأذى مِــمَّا جَنَتْهُ ضُرُوْسُهَا

.

لـعَمْرِيْ وهذي 

الدّارُ لَمْ تُعْطِ واحِداً

مــن الـنَّاسِ إلاّ قَــدْ دهَـاهُ يُـبُوْسُهَا

.

وذُو الـعَقْلِ 

فِـيْها كـلَّ وقْـتٍ تَـحُضُّهُ

إلَـى بَـاحَةِ الـذِّكرى كَـبِـيْراً دُرُوْسُها

.

ولَسْتُ بِهَا 

إلّا علَى دَرْبِ مَنْ مَضَوا

وبَعدَ لَـيالِ الـسَّعدِ تُدْمِيْ نُحُوْسُهَا

……………..

#سالم_الضوي

٢٦ / ٥ / ١٤٣٨

شاهد أيضاً

قصيدة ( شجن المساجد ) / شعر : ياسين عرعار – تبسة-  الجزائر

كَمْ دَمْعَةٍ سَجَمَتْ ، كَمِ ارْتَعَشَتْ يَدِي ! وَ القلْبُ  يَنْزفُ ..  حُرْقَةً  لِلْمَسْجدِ !! …