مجلة أقلام عربية (كمجنون يفر من المصحة )قصيدة للشاعرة السورية ريم سليمان الخش

#للدعابة ..كمجنون يفرّ من المصحة ! …
//لو كان الحزن رجلا لقتلته //
.
كمجنونٍ يفرّ من المصحةْ
بدا بعلي بنزوته الملحةْ
يُلاحق كلّ ناشرةٍ بقلبٍ
وتعليقٍ يمنّ به كمنحةْ!!
***
لعله قد يُصيبُ بذا نعاجا
فيكنزَ في صروح الوهم ربحه!
هداه الله كم يبني خواءً
وكم ظنّ الشعير الصرفَ قمحه!
***
إلى أن طبّ في بئرٍ سحيقٍ
ولم يبلغْ لفرط الخوف سطحه!!
فقد وقع المجون على غلامٍ
تنكر خلفَ فاتنة بصفحة!!
***
يغازله كمن لم يهوَ يوما
وقد حملت نياط القلب رمحه !
ويرسل في بريد العشق دمعا
وقد شربت سطور الوجد ملحه
***
إلى أن ضاق صاحبه بيوم
فأبدى زيف (عاشقه ) وقبحه!
بكى من فرط خيبته طويلا
هداه الله كم أدمنتُ نُصحه
د.ريم سليمان الخش
.

شاهد أيضاً

قصيدة ( شجن المساجد ) / شعر : ياسين عرعار – تبسة-  الجزائر

كَمْ دَمْعَةٍ سَجَمَتْ ، كَمِ ارْتَعَشَتْ يَدِي ! وَ القلْبُ  يَنْزفُ ..  حُرْقَةً  لِلْمَسْجدِ !! …