مجلة أقلام عربية ( لما التقينا ) للشاعر /عمرين محمد عريشي

لما التقينا تحت بدرٍ ساطعٍ
والقلب يُكوى من لظى النيرانِ

صورت أشواقي وكل صبابتي
ولواعجي من قسوة الهجرانِ

أبصرت في عينيه دمعة تائبٍ
فعفوت عنه برقتي وحناني

فرمى على صدري بحبٍ رأسه
وشربت من شفتيه خمر دنانِ

فنسيت آلامي بقسوة هجره
وشدوت شعراً رائع الألحانِ

عمرين محمد عريشي

شاهد أيضاً

قصيدة ( شجن المساجد ) / شعر : ياسين عرعار – تبسة-  الجزائر

كَمْ دَمْعَةٍ سَجَمَتْ ، كَمِ ارْتَعَشَتْ يَدِي ! وَ القلْبُ  يَنْزفُ ..  حُرْقَةً  لِلْمَسْجدِ !! …