مجلة أقلام عربية ::محفدي المشاعر:: الشاعر/ بكيل المحفدي / اليمن

aqlam_logo-300x108

…..?…..

كيفما شِئت غِبْ عَلينا وغَادِر
ليـــسَ فيــنَا علَيك نــــاَهٍ وآمِــر

وإذا غاب طيفكم في التنائي
فخــيالي..إليك دومــا يُسافــر

في مَرايا عينيك سَلطةُ حُسن
قد تُمنّي إليك..عشرين شاعِرْ

غَير أني ..الوحيدُ  أسعى إليها
مرهف النبض..(محفدي)المشاعر

أُسرِجُ الكَونَ..من قَناديل حَرفي
كُلمــا مـــّر مِــن خيــالك عـابـــر

في يميني عَصّي مُوسى .إذا مَا
في سبيل الـغَرامِ..واجهت سَاحٓرْ..

فأغفري جرأة المُحبّ..فـأني..
مُؤمن ..فيكِ..إِنّما البُعدُ كافر..

وارشفي من غيوم حرفي.وصلا
وأروِ…ما كان من جفاف المحاجر

إنما أنتٓ.. زفـــرةٌ.. من فــــؤادٍ..
كنتِ مثوىً له…إذا كان شاغر

شاهد أيضاً

قصيدة ( شجن المساجد ) / شعر : ياسين عرعار – تبسة-  الجزائر

كَمْ دَمْعَةٍ سَجَمَتْ ، كَمِ ارْتَعَشَتْ يَدِي ! وَ القلْبُ  يَنْزفُ ..  حُرْقَةً  لِلْمَسْجدِ !! …