مجلة أقلام عربية ( موكب النور ) للشاعرة/ سمر عبد القوي الرميمة

IMG-20160808-WA0028

مَوكــــِـب النُّــــــور:
؛

رَحَــل َ الحجيـجُ إلـــَى الـــِّرحَــابِ الطَــاهِرَة
ودعتُهـُــمْ وغيــــُومُ عينـــِي مَاطــِــــــرَه
.

.
صبــرتُ نَفسـِــــي فالحنــيـــن ُ يَلُفُهـَــــا
لبقـــاعِ مكـــة والجُمـُــوعِ النــافِــــــــرَه
.

.
مـــِن لَهْــفِ روحـــي خِلــتُ أنـــي ريشــة
هَبــَّتْ بِهــا أنْسَــــامُ شـــــوقٍ عاطــِــــرَه ْ
.

.
رأتِ المقــــام َ وذَا البهـــــاء يحفــــهُ
والأرض بالنــــورِ ِ المزخــرفِ ساحِــــرَه
.

.

لبَّيـــتُ رَبــِّـــي لا شـــــريــكَ لملكـِــــــهِ
فهــــو المعــيـــنُ برحلتــي والآخِــــــرَه
.

.

هُـــدَّتْ جِبـــَالٌ فـــي الفــــؤادِ بَنيتُهـــا
بذنـــوبِ فِعــلي والأمانــــي الماكِـــــرَه
.

.
مـــن لوعتــــي وتوسُّلِــــي وضَرَاعتــــِي
جَمـــَعَ الرجــاءُ مشاعـــري المتناثـِــــرَه
.

.
وشعـــــرتُ أنـــِّـي هاجـــــر ٌ ورضيعَهــــا
ارنــــو إلــــى اللهِ المهيمـــــنِ شاكـِـــــرَه
.

.
يَغشـــَـىٰ الحجيــج بهــاء صــبح ٍ مـشــرق
مـــن حسنهـــم بــَدَتِ المناظِــــرُ آسـِـــــرَه
.

.
وقَفَــتْ علـــى عرفـــات كـُـل خــواطــــري
والدهـــرُ أهـــدىٰ للحيــــاةِ مشاعـــــِــرَهْ
.

.
نادَيـــتُ ربـــــي واليقيـــــنُ وسيلتـــــي
والنفــــسُ مـــن زُورِ التفاخُـــرِ حاســِـــــرَهْ
.

.
يـا رب ُّ إِنـــِّـي فــــي رضاكَ مـؤمــــل
وسعــادتي بأريـــج وصلـِــك غامـــــــــــرَه ْ
.

.
فارحــم ْ وُقُوفـِـــي.. بَلِّـــغِ القلــبَ المُـنـــــَـىٰ
إجعـــل ْ إلهـــي خَيـــرَ عُمــْـرِي آخِـــــرَهْ
.

.
فـــي مَوكـــِـبِ النُّـــــورِ المُطَـــــرَّزِ بالتُّقَــــىٰ
أدَّىٰ الفـــــــؤادُ فُرُوضــــــــَهُ وشَعَائِـــــــــرَهْ
.

.
زَار َ الحبيــــب المصطفــــى فــي روضـــــةٍ
هي للكَسِيــرِ وذِي الحــوائِـــــج ِ جابِــــــرَهْ
.

.
صــلـى عليــــــــه إلهنــــــــا مــا كــبــــــــرت
زمــــــر الحجيـــــج وكـل نفــــــس طاهـــــرة

——– #سمر_عبدالقوي_الرميمة ——-

شاهد أيضاً

قصيدة ( شجن المساجد ) / شعر : ياسين عرعار – تبسة-  الجزائر

كَمْ دَمْعَةٍ سَجَمَتْ ، كَمِ ارْتَعَشَتْ يَدِي ! وَ القلْبُ  يَنْزفُ ..  حُرْقَةً  لِلْمَسْجدِ !! …