سأظَلُّ في عينيك / شعر : رنا رضوان- سوريا

FB_IMG_1507038930837

 

  • سأظَلُّ في عينيك

لَيلُ الوصالِ يُنيرُ دونَ سِراجِ
وَنهارُ بُعـديَ عَنْكَ لَيـــلٌ داجِ..

ياآسري ماكــانَ مِـنْكَ بأسْرِهِ
قَلبي لإطــلاقِ السَراحِ بِراجِ

فَدعِ العتابِ وَسلْ نجومَ سَمائهِ
كمْ بِتُّ في لَيــلِ الحَنينِ أُناجي

وَسلِ الحَمامةَ كمْ تُقَلّدُ لَوعَتي
في الفَجْرِ قبـلَ بدايةِ الإبْلاجِ

يَئَسَ العَواذلٌ حَولَ نهْرِ غَرامنا
مِـنْ أنْ يُكَدَّرَ مــاؤهُ بِعَجــاجِ

لايُكْتَمُ العِشْــقُ الذي مابيننا
وغَرامُـنا كالكَوكبِ الوَهّـــاجِ

ليلي بداءِ الشَوقِ أسْهَرهُ أسىً
فَاعلَمْ فَديتُكَ ماسِواكَ عِلاجي

كُلِّ احْتمالاتِ الغَرامِ حَسِبْتُها
فَابحرْ بنا في ثَورَةِ الأمْواجِ

سَأظلُّ في عَينيكَ أرْسِمُ دولَتي
وأُغَيِّرُ القانونَ وُفـقَ مِـزاجي

فأنا بحُبِّكَ قَــدْ غَـدَوتُ أميرةً
وَهَواكَ عَرْشي يامُنايَ وتاجي

  • شعر : رنا رضوان- سوريا 

شاهد أيضاً

قصيدة : العشقُ السلاف / شعر : علي كريم عباس – العراق

على قَدر الضنى يَمضي الشبابُ ومـَنْ أحـبـبـتُ جافــــاهُ الإيـابُ عتبتُ وما على العشـّــاقِ ذنــبٌ إذا …